ثقافة الكراهية والدجل والقتل

ارهابيو داعش يجبرون نساء الفلوجة والمناطق الغربية بالزواج منهم او قتلهن

2348 17:03:56 2015-09-13

 كشفت نائبة عن محافظة الانبار عن قيام عصابات داعش الارهابية باجبار نساء المناطق الغربية ومدينة الفلوجة على الزواج من ارهابيها او قتلهن.

وقالت لقاء وردي في تصريح ان”الفلوجة مدينة منكوبة وداعش يحاصر الأهالي ويمنعهم من الخروج

وأضافت ان “عصابات داعش ارتكبت جرائم عدة ومنعت خروج المدنيين واجبار الشباب على التجنيد ومن يرفض مصيره القتل”.

واكدت وردي وجود “انتهاكات بحق النساء ومنها منعهن من الخروج واجبارهن احيانا في بعض مناطق الغربية على الزواج من اشخاص ينتمون لداعش والمرأة التي ترفض يتم قتلها بتهمة التجسس لصالح الحكومة ما يدفع بعض النساء للانتحار على ان تتزوج من هؤلاء”.

وأشارت الى “قتل داعش لاربع نساء بالرصاص في الايام القليلة الماضية ورميهن في الشارع ” كاشفة عن “انقاذ احدى الحالات وارسالها الى سوريا لغرض العلاج”.

وأوضحت النائبة عن الانبار ان “الضحايا قُتلن كما افادت هذه الجريحة الناجية لرفضهن الزواج من ارهابيي داعش فوجهت لهن تهمة التجسس لأن لديهن اشقاء منتسبين في الشرطة وبعدها قام الارهابيون برميهن في الصحراء بعد اطلاق النار عليهن في منطقة قريبة من راوة” مستدركة بالقول “لكن تم انقاذ احدى النساء الجريحات التي نجت وارسالها الى سوريا للعلاج لتكون شاهداً على جرائم داعش”.

ودعت وردي “الحكومة الى مساعدة المدنيين المحاصرين في الفلوجة وغيرها من المناطق التي تحت سيطرة داعش، او اعطاء دور للمنظمات الدولية بهذا المجال”.

وأعربت عن اسفها “لترك عوائل فرت من سطوة داعش وعددها نحو 900 عائلة موجودة في معسكر انطاكية قرب الحدود العراقية – التركية دون رعاية واهتمام من قبل الحكومة” مطالبة “بمساعدة هذه العوائل وتوفير اماكن ايواء مناسبة لها لحين تحرير مناطقهم”.

وكانت عضوة مجلس محافظة الانبار نهلة محمد, قالت الخميس الماضي ان عصابات داعش الارهابية تنتهك الاعراض في الفلوجة، قائلة ان “داعش لا تنتمي لفصيلة البشر كونهم يقتلون الانسان وينتهكون الاعراض وهذه صفات تتنافى مع الصفات البشرية, مشيرة الى ان “الوضع داخل الفلوجة ليس بالسهل كونهم يستبيحون كل شيء داخلها”.

يشار إلى أن عصابات داعش ما زالت تسيطر على بعض مناطق محافظة الأنبار ومنها مدينة الفلوجة، فيما تشهد المناطق الجنوبية من المحافظة عمليات عسكرية واسعة لتحرير قضاء الكرمة والفلوجة، وسط تحضيرات عسكرية مستمرة لتطهير المحافظة بالكامل من دنس داعش

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 75.41
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : شجاع انت اخي نبيل ونبيلة من أسمتك نبيل رحمها الله بجاه موسى الكاظم عليه الصلاة والسلام ...
الموضوع :
" شنو لازم اصلك ايراني ؟ "
زيد مغير : لا أعرف كيف أصبح مصطفى الغريباوي. (الكاظمي) في يوم وليلة ولماذا أنكر اصله . واللي ينكر اصله ...
الموضوع :
الزيارة بيد الكاظمي .. من هوان الدنيا .
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
فيسبوك